11/23/2020

الجلسة الثامنة

الجلسة الثامنة

في حين طرح علي موضوعه السابق نفسه حول تحسين ميزانيات التعليم، تقدمت كل من يسرى وأرقسن بمشروعين جريئين: تسليح القبائل، وتحسين أوضاع المقيمين. فمن استطاع منهم الوصول لجلسة النقاش؟ وماذا كانت نتيجته؟

تصويت البرلمان على القضية

هل تؤيد أن إطلاق قناة يوتيوب يساهم في تحسين وضع المقيمين في الدول العربية؟

مع7
ضد 3ضد

امتنعوا عن التصويت

مجريات الجلسة

ثلاثة مواضيع مختلفة في لجنة النظام، ولكن ليست كلها جديدة، فقد أعاد رئيس لجنة العلوم والمجتمع علي طرح موضوعه السابق لتحسين ميزانيات التعليم، بالطريقة نفسها، متمسكا برؤيته واستراتيجيته للحل. بعد ذلك، طرحت يسرى عن لجنة الشؤون السياسية والاقتصادية مشروعا لمكافحة تسليح القبائل، وأرقسن عن لجنة الحقوق والحريات مشروعا لتحسين أوضاع المقيمين في البلاد العربية، كان هو الموضوع الفائز في لجنة النظام، بحصوله على التقييم الأعلى.

في الجلسة، طرحت أرقسن قضيتها بأسلوب مميز حاز إعجاب رئيس البرلمان شعيب والأعضاء، وشهدت الجلسة نقاشا مطولا ارتكز بمجمله حول الحل والحملة الإعلامية المرافقة، مما دفع أرقسن لتعديله قبل إعادة طرحه للتصويت.

كان تعديل أرقسن الرئيسي هو توسيع الشريحة التي يشملها ليضم المقيمين غير العرب في البلدان العربية، وهو ما تم التصويت عليه من قبل الأعضاء.

ومع أن مشروع أرقسن حاز أغلبية الأصوات مما يؤهله للنجاح، إلا أن شعيب قرر استخدام حقه بالفيتو محولا التصويت على المشروع إلى المشاهدين.