04/10/2021

الحلقة الأولى

الجلسة الافتتاحية

أعضاء جدد، ومشاريع جديدة، وقوانين جديدة ستشعل التنافس بين المشاركين الاثنا عشر الذين جاؤوا بروح متقدة للتغيير، وحماسة مشتعلة للمشاركة! كل هذا وأكثر في الجلسة الافتتاحية للموسم الثاني من برلمان شعب.

مجريات الجلسة

لاستكمال عضويتهم، بدأت الجلسة الافتتاحية من الموسم الثاني من برلمان شعب بأداء الأعضاء الاثنا عشر لقسم البرلمان.

بعد ذلك، وكما تقتضي قوائم البرلمان؛ جرت انتخابات نائب الرئيس التي تنافس بها كل من حمزة العنسي وأحمد مستريحي، ليحصل حمزة على الأغلبية ويصبح نائب الرئيس.

أما في بقية اللجان، فقد توزع الأعضاء بالتزكية على اللجان، ثم اختاروا رؤساؤهم بحسب التوزيع التالي:

– لجنة الشؤون السياسية والاقتصادية: محمود أبو قلبين (رئيسا)، أحمد مستريحي، محمد حسونة.

– لجنة الحقوق والحريات: يسرى الكربية (رئيسة)، وصال إدبلا، زينب أبو عونة، عبد الرشيد كالمي.

– لجنة العلوم والمجتمع: سعد الأمين (رئيسا)، أحمد عجمي، وفاء الشامي، محمود رحيل.

بعد ذلك، توجب على الأعضاء اختيار البرلمانيين السابقين لاستجوابهم حول تنفيذ المشاريع الناجحة خلال العام الماضي.

ثم كانت المفاجأة بالترتيبات الجديدة لدعم المشاريع الناجحة وتوزيع الميزانية لهذا الموسم، إذ أعلن البرلمان أن لديه ٥٠ ألف دولار للمشاريع، يتم توزيعها بحسب عدد الأصوات، بإضافة ثلاثة آلاف دولار لكل صوت مؤيد، وخصم ألف لكل صوت معارض، بشرط أن يحصل كل عضو على أكثر من الأغلبية (سبعة أصوات).

بعد أن تنتهي ميزانية البرلمان، سيكون على الأعضاء أن يأخذوا من ميزانيات بعضهم البعض، ويبقى في النهاية عدد من المشاريع الفائزة التي توزعت هذه الميزانية.

وأخيرا، اختتمت الحلقة بإجراء قرعة للقضية التي ستعرض بداية أمام جلسة النظام، فكانت اللجنة الفائزة هي “لجنة العلوم والمجتمع”، والتي ستبدأ جلسة المشاريع المقبلة.