علي الميالي

لجنة العلوم والمجتمع

العمر 24

شعار الحملة

“ثورة تعليم التعليم اساس تقدم المجتمعات, نبني من خلاله جيلا واعيا, قادرا على إرساء مبادىء الديمقراطية والحوار وتقبل الأخر في بلادنا العربية ”

نبذة عن المرشح

- ناشط اجتماعي في مجال العمل الشبابي وقضايا المجتمع - مؤسس لمجموعة مشاريع اجتماعية - منظم وقائد لأكثر من ٣٠٠ عمل تطوعي - مؤسس لتجمع شبابي في ١٥ محافظة يضم اكثر من ٥٠٠ متطوع - مهتم بمجال التعليم - محاض

القضية الرئيسية

تراجع الواقع التعليمي تعاني البلدان العربية من تدهور قطاع التعليم , بالتحديد بلدنا العراق اكثر من 12 مليون طالب عراقي يعاني من مشاكل دراسية . قضيتنا مركبة من العديد من المشاكل المتداخلة : نظام تعليمي قديم , مناهج معقدة , طرق تدريس غير فاعلة ...

نظرة المرشح للقضية

* ( نظرة عامة ) تعاني البلدان العربية من تدهور قطاع التعليم , وبالتحديد بلدنا العراق ، أكثر من 12 مليون طالب عراقي يعاني من مشاكل دراسية ، على صعيد الدراسة الابتدائية والثانوية والجامعية خروج جامعاتنا من مؤشرات جودة التعليم حصر التخصصات الجامعية على كليات محددة تعقيد مراحل البكلوريا الوزارية وعدم اعتماد المعدلات التراكمية بالحقيقة قضيتنا مركبة من العديد من المشاكل المتداخلة نظام تعليمي قديم مناهج معقدة طرق تدريس غير فاعلة واحيانا يصل الحال إلى افقتار الطلبة لأبسط المستلزمات الدراسية ( قرطاسية , حقيبة , رحلة ...الخ ) كل هذه المشاكل في بلادنا ، ومثلها ببلدان عربية اخرى , وبالوقت نفسه نرى هذا المجال جدا متقدم في الدول العالمية ، حتى ان التعليم الجيد لديهم من حقوق الانسان وأهداف التنمية المستدامة التي اقرتها الأمم المتحدةاختيارنا لهذه القضية ناجم عن كونها ذات تأثير كبير على كل مفاصل المجتمع وتمثل نواة التغيير ونتيجة لأهتمامنا بالتعليم طيلة السنوات الخمس الماضية , وعملنا في هذا المجال , قررت انا وعدد كبير من المهتمين المتطوعين التصدي لمسؤولية ايجاد الحلول والعمل على معالجة قضية التراجع التعليمي من خلال العديد من المشاريع* ( المقترحات ورؤى الحلول ) ترتكز رؤيتنا لمعالجة قضايا التعليم ومشاكله على محور مهم هو : تبادل التجارب بين البلدان العربية التي استحدثت أنظمة تعليمة متطورة ، نتعرف عليها ، ونعمل على نقلها الى الدول التي لا تزال تعاني من تدهور وتراجع في التعليم ...وسنعتمد في تحقيق رؤيتنا على عاملين اساسيين هما ( الشباب والعمل الجماعي ) كون إن الشباب هي الفئة الاكبر المتاثرة بمشاكل التعليم , ولأنهم يشكلون عصب التغيير المجتمعيوفي حال وصولنا لبرلمان شعيب , سنعمل في ( لجنة العلوم والمجتمع ) على مناقشة القضية بشكل جماعي مستفيدين من تجربة كل دولة عربية في التعليم ونقوم بجمع بيانات حول الأنظمة الحالية وندرس كيفية الاستفادة من أنظمة الدول المتقدمة تعليميا ويتم ذلك بعقد الندوات والورش الحوارية لتناول القضية , بالإضافة إلى إشراك الجمهور بمناقشتها وجعلهم جزء من الحل من خلال حملات الضغط على المعنين لدفعهم باتجاه الاهتمام بالتعليماما الطرق والوسائل التي نتبعها لتطبيق الحلول فتتمثل ب : - بحث موسع يتناول دراسة القضية - سلسلة ورش لدراسة المقترحات ووضع خطة العمل - تنظيم مؤتمر عام من خلاله يتم طرح القضية والرؤية لمعالجتها بحضور مختصين - اقامة الانشطة واقعيا ( الندوات والملتقيات التنموية ) - الاعمال التطوعية وتحفيز الناس لبدء مبادرات الحلول بشكل جماعي ولا ننسى من اهم وسائلنا : حملات الضغط الاعلامية على المعنين والمسؤولين على قطاع التعليم لدفعهم باتجاه الاهتمام بالتعليم والعمل الجدي على الارتقاء به ...سابقا اقمنا الكثير من الانشطة في هذا المجال حول قضيتنا , ومستقبلا ان شاء الله في حال وصولنا لبرلمان شعيب سنعمل على توسعتها وتطويرها لتشمل البلاد العربية .

الاهتمامات الرئيسية

  • "جرائم الشرف"
  • التجنيد الإلزامي
  • التطبيع مع الاحتلال
  • الثورات الشعبية كسبيل للتغيير
  • المساواة بين الرجل والمرأة
  • تزويج المغتصب
  • توريث الحكم
  • توفيق أوضاع من لا يحمل أوراقا ثبوتية (البدون / قيد الدرس)
  • حرية اعتناق الدين
  • حظر الأحزاب السياسية

نظرة المرشح للمواضيع التالية

مع
ضد
مع

الثورات الشعبية كسبيل للتغيير

المساواة بين الرجل والمرأة

توفيق أوضاع من لا يحمل أوراقا ثبوتية (البدون / قيد الدرس)

حرية اعتناق الدين

فصل الدين عن الدولة (علمنة الدولة)

منح المرأة الجنسية لأطفالها

ضد

"جرائم الشرف"

التجنيد الإلزامي

التطبيع مع الاحتلال

تزويج المغتصب

توريث الحكم

حظر الأحزاب السياسية

زواج القاصرات

فرض السلطات رقابة على النشر (المطبوعات، الإعلام، المواقع

ولاية الرجل على المرأة

نظرة المرشح الكاملة